× عالميات متفرقات محليات Enooma Stars أسرار الصحف عناوين الصحف عناوين اميل العلية على مدار الساعة من دون تعليق أخبار محلية مقالاتنا أسرار شائعة مقالات مختارة لكل مقام مقال تكنولوجيا قضاء وقدر أفاق أخضر وأحمر
 
“حزب الله” ينشط على 3 محاور…
 
محليات | المصدر :الجمهورية - 2018-06-05
عوَّلت مصادر مراقبة على “دور القوى السياسية الحريصة على التأليف السريع، ومن ضِمنها دور “حزب الله” ومساعيه بين حلفائه وأصدقائه”، ولاحظت “أنّ الحزب يَستعجل التأليف لجملةِ اعتبارات داخلية وخارجية، إذ يتولّى إجراء الاتصالات اللازمة لتذليل العقد وتسهيلِ ولادة الحكومة العتيدة. ولهذه الغاية نشَط الحزب على ثلاثة محاور:

– محور رئيس مجلس النواب نبيه بري بغية مزيد من ترسيخ التفاهم مع رئيس الجمهورية وحلّ عقدةِ وزارة المال.

 

– محور رئيس تكتل “لبنان القوي” الوزير جبران باسيل لعدم وضعِ العصيّ في دواليب التأليف.

– محور جنبلاط لحلّ عقدة الوزير طلال أرسلان”.

 

وأكدت المصادر نفسها أنّ “حركة حزب الله لا تعني إطلاقاً الانتقاص من صلاحيات الرئيس المكلّف الذي يؤدّي الدور المطلوب منه، ولكنّ ذلك لا يعني إعفاءَ القوى السياسية الأُخرى المعنية بالتأليف، من دورها. فعلى الرئيس المكلف جمعُ وجهات النظر المتعددة، وما يَجري اليوم يدلّ الى وجود مناخات ايجابية في البلاد ونيّات طيّبة، ويؤكد سعيَ جميعِ الاطراف الى التأليف، وكلٌّ مِن موقعه، والى تبديد المناخات السلبية من اجلِ تعجيل ولادة الحكومة”.

سامي الجميّل: لبنان رهينة بيد حزب الله والحل بأن تستعيد الدولة سيادتها وقرارها >>

في ظل الضغوط المتزايدة على حزب الله هل يستطيع اللبنانيون الصمود؟ >>

واشنطن : حزب الله قوة مزعزعة للاستقرار في لبنان >>

المرحلة المقبلة حرجة والمزيد من الضغوط تنتظر لبنان >>

الدولار وحرب إسرائيل: خطورة الحسابات الخاطئة >>

بالفيديو: سهر ورقص في حمانا دون الالتزام بالتباعد الاجتماعي >>
الامارات تنتقد قرار اردوغان بشأن آيا_صوفيا >>
عداد كورونا يرتفع ارتفاعًا مخيفًا اليوم! >>
واصف الحركة: المعتدون عليّ ينتمون إلى الحزب الديمقراطي اللبناني >>
كاهن دخل قسم الطوارئ بسبب ألم في ركبتيه والنتيجة أتت صادمة... مستشفى الروم عزل 20 طبيباً وممرضاً! >>


على مدار الساعة من دون تعليق أخبار محلية اينوما ستارز مقالاتنا أسرار شائعة مقالات مختارة لكل مقام مقال تكنولوجيا قضاء وقدر أفاق أخضر وأحمر
جميع الحقوق محفوظة لموقع
Enouma 2019
Site By OSITCOM LTD