وزير الاقتصاد الفرنسي: تقدم في المحادثات مع الصين
 
عالميات | المصدر :وكالات - 2017-12-01
أعلن وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير ان "باريس وبكين صادقتا اليوم على خطة عمل مالية تتيح للمصارف الفرنسية الحصول على تراخيص من أجل اصدار سندات مالية في الصين"، مشيرا الى "تقدم في الاتجاه الصحيح بين البلدين".

وقال لومير في مؤتمر صحافي في بكين اثر الحوار الاقتصادي والمالي الخامس على مستوى عال بين فرنسا والصين :"تبنينا اليوم خطة عمل مالية فرنسية صينية مهمة وتشكل مرحلة جديدة في العلاقات الاقتصادية بين بلدينا".

وتابع "نحن نتقدم في الاتجاه الصحيح"، بينما اشار نائب رئيس الوزراء الصيني ما كاي الى "تقدم ملحوظ". 

وأوضح ان "الصين وافقت على تشجيع منح تراخيص حتى تتمكن مصارفنا من المشاركة وحتى من القيام باصدار سندات صينية".

واضاف لومير :"ان بكين ذكرت خلال الاجتماع الذي هدف الى الاعداد لزيارة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الى الصين في مطلع 2018، برغبتها في تطبيق انفتاح اكبر على صعيد الوساطة في الاوراق المالية".

وتابع انها "نقطة ايجابية جدا لمصارفنا بات بامكانها ان تتمتع بالغالبية في شركات السمسرة بعد ان مشاركتها محصورة حتى 49%".

من جهته، أوضح ان "البلدين سيوسعان انفتاح الاسواق المالي في الاتجاهين وسيعززان التعاون في مجال الضوابط المالية". 

أخبار ذات صلة

الداخلية التركية: رحلنا 11 فرنسيا يشتبه بأنهم إرهابيون >>

أكثر من نصف مليون متظاهر خلال إضراب عام يشل فرنسا >>

فرنسا تهدد إيران بـ”عقوبات دولية” >>

الصين... تنّينٌ يُهدِّد بقلب المعادلة >>

الفرنسيون على خطّ واشنطن - «حزب الله» >>

أهم الأخبار
حتي يرد على ما ورد في الأخبار اليوم >>
لماذا ارجأ فرنجية كلامه عن الحكومة الجديدة؟ >>
الصمد لن يمنح الثقة لحكومة المستشارين >>
تأليف الحكومة: بقيت عقدة فرنجية؟ >>
لا ضرورة لأي فريق ليطالب بالثلث زائد واحد >>