بومبيو لقيام تحالف يضم أكثر من 20 دولة بينها الإمارات والسعودية لضمان أمن الملاحة البحرية
 
عالميات | 2019-06-25
حضّ وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو السعودية والإمارات على بذل مزيد من الجهود لضمان مراقبة الملاحة قبالة إيران، بعد أيام من اسقاط الجمهورية الإسلامية طائرة استطلاع أميركية مسيّرة ووسط تصاعد التوتر في المنطقة.

وجاءت زيارة بومبيو إلى الخليج مع دعوة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي غالبا ما يشتكي من استفادة مجانية للحلفاء من واشنطن، الدول الأسيوية على وجه الخصوص إلى تحمّل جزء أكبر من الأعباء المادية لضمان الأمن في منطقة الخليج الغنية بالنفط. 

وأعرب بومبيو خلال لقائه ولي عهد أبوظبي الأمير محمد بن زايد عن أمله بقيام تحالف يضم أكثر من 20 دولة بينها الإمارات والسعودية لضمان أمن الملاحة البحرية، وقال "نحتاج إلى مشاركتكم جميعا، إلى مشاركة جيوشكم"، مضيفا أن "الرئيس الأميركي يحرص على عدم تحمّل الولايات المتحدة كلفة هذا الأمر".

وبعيد وصوله إلى أبوظبي، وزّعت وزارة الخارجية الأميركية بيانا صدر عن الولايات المتحدة وبريطانيا والامارات العربية المتحدة والسعودية، تدعو فيه هذه الدول إلى "حلول دبلوماسية" لخفض التصعيد مع إيران.

 

وفي جدة، التقى بومبيو العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بعد أيام من صدور تقرير أممي يربط الأخير بجريمة قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في اسطنبول العام الماضي. ولم يتّضح ما إذا كان بومبيو قد بحث هذه القضية مع ولي العهد السعودي.