واشنطن تضع شروطا تعجيزية على إيران مقابل التفاوض
 
عالميات | 2019-05-29
في خضم التوتر المتصاعد بين واشنطن وطهران، عاد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، ليؤكد على شروط التفاوض الـ12 التي ينبغي على النظام الإيراني تطبيقها، قبل رفع العقوبات عنه. وجاء حديث بومبيو، الثلاثاء، عن الشروط الـ 12، عقب تصريحات إيرانية متناقضة، تحدثت عن غلق فرص الحوار مع واشنطن وأخرى رأت أن الباب ما زال مشرعا أمام هذا الأمر.

وتشمل الشروط الأميركية المطلوب من إيران تنفيذها:

1. تطلب الولايات المتحدة من إيران كشف كل تفاصيل برنامجها النووي والسماح بالتفتيش المستمر.

2. التوقف في هذه الفترة عن تخصيب اليورانيوم إلى حين الاتفاق على نسب جديدة لذلك.

3. تطلب واشنطن منح طهران للوكالة الدولية للطاقة الذرية نفاذا شاملا لكل المحطات النووية.

4. العمل على الحد من انتشار الصواريخ الباليستية، وتلك التي قد تحمل رؤوسا نووية.

5. في ملف المعتقلين الأجانب لدى طهران، تشترط الولايات المتحدة إطلاق سراح كل الأميركيين أو حاملي جنسيات دول حليفة لواشنطن

6. تصر واشنطن على وقف طهران دعمها للمجموعات الإرهابية في الشرق الأوسط.

7. تطالب واشنطن طهران بوقف دعمها لحركة طالبان وتنظيم القاعدة والجماعات الإرهابية الأخرى.

8. وضع حد لدعم فيلق القدس في الحرس الثوري، ونشاطاته الخارجية المزعزعة للاستقرار في المنطقة.

9. ضبط تصرفات طهران تجاه إسرائيل ودول المنطقة الحليفة لواشنطن.

10. نزع سلاح الميليشيات الطائفية في العراق، وتحديدا ميليشيات الحشد الشعبي.

11. بالتوازي مع شرط وضع حد لدعم طهران ميليشيات الحوثي في اليمن، يجب أن تدعم طهران جهود الحل السياسي في تلك البلاد.

12. الشرط الأخير يتمثل في الانسحاب من سوريا وسحب الميليشيات الموالية لها من هناك.

أخبار ذات صلة

مرحلة تصفية الحسابات في إيران >>

ايران ونهاية زمن التذاكي على اميركا >>

الخارجية الأميركية: على الدول الحد من توترات إيران >>

وزير الدفاع الإيراني: نأسف لمواقف بعض الدول الأوروبية >>

بريطانيا لإيران: “ما تعيديها” >>

أهم الأخبار
حتي يرد على ما ورد في الأخبار اليوم >>
لماذا ارجأ فرنجية كلامه عن الحكومة الجديدة؟ >>
الصمد لن يمنح الثقة لحكومة المستشارين >>
تأليف الحكومة: بقيت عقدة فرنجية؟ >>
لا ضرورة لأي فريق ليطالب بالثلث زائد واحد >>