القوات تفصل بين المسلك القضائي والمسلك السياسي

خاص اينوما | 09-06-2022

ردّ مصدر مقرّب من أحد النواب المستقلين في تكتل "الجمهورية القوية" على الإدعاءات التي راجت عن تصويت التكتل لصالح النائب علي حسن خليل مؤكداً على أن القوات تعتمد مبدأ الفصل بين السلطات وتحديداً بين المسلكين السياسي والقضائي، وهي على خلاف مع مرشح حركة أمل علي حسن خليل في المسلكين معاً.

وشدّد المصدر في حديث لـ"إينوما" على أن المسألة القضائية للنائب علي حسن خليل وغيره من النواب هي في عهدة القضاء وجدّد الدعوة بالمناسبة إلى استكمال التعيينات والإجراءات التي تسمح باستكمال التحقيق العدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت للبت بجميع مقتضياتها وإنهاء التحقيق وإطلاق سراح الأبرياء واعتقال المتهمين تمهيداً لإدانتهم أو تبرئتهم بالقرائن وليس بتعليق صورة هنا أو تمزيق صورة هناك.

وختم المصدر بأن تحوير وتشويه موقف القوات من هذه المسألة لن يمرّ على أهالي شهداء وضحايا الإنفجار الذين يدركون تماماً وقوف القوات إلى جانبهم في حقهم في معرفة من قتل أهلهم وهجّر عائلاتهم ودمّر ممتلكاتهم.