لجنة للتحقيق في وفيات الاحتجاجات في إيران

عالميات | 24-11-2022

أعلنت إيران، الخميس، تشكيل لجنة تابعة لوزارة الداخلية للتحقيق في الوفيات الناجمة عن الاحتجاجات الأخيرة في البلاد.

وقال نائب وزير الخارجية الإيراني علي باقري كني لمحطة "إن.دي.تي.في" الهندية: إن إيران "شكلت لجنة للتحقيق في الوفيات الناجمة عن الاحتجاجات".

وأضاف كني الذي يقوم بزيارة لنيودلهي، أن نحو 50 من رجال الشرطة قتلوا وأصيب المئات جراء الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ وفاة الشابة الكردية مهسا أميني البالغة من العمر 22 عاما بعد إلقاء شرطة الأخلاق القبض عليها في سبتمبر.

محاكمة علنية

قالت وكالة تسنيم شبه الرسمية للأنباء، في أواخر الشهر الماضي، نقلا عن كبير القضاة في إقليم طهران، إنه ستتم محاكمة حوالي ألف شخص "قاموا بأعمال تخريبية في الأحداث الأخيرة، بما في ذلك الاعتداء على حراس الأمن أو قتلهم، وإضرام النار في الممتلكات العامة".
وصف القادة الإيرانيون الاحتجاجات بأنها مؤامرة من أعداء الدولة.
شارك متظاهرون من جميع أطياف المجتمع، ولعب الطلاب والنساء دورا بارزا في هذه الاحتجاجات.
طالب غالبية النواب الإيرانيين في السابع من نوفمبر بالتعامل الحازم مع التظاهرات في إيران، حيث شدد 227 نائبا في البرلمان في بيان، على ضرورة التعامل بأسرع وقت ممكن مع المظاهرات، ومحاسبة من وصفوهم بالمحرضين على أعمال الشغب.
أكد مرصد "نتبلوكس" لمراقبة الإنترنت، الاثنين الماضي، حدوث اضطراب كبير في الاتصال بشبكة الإنترنت في إيران، ورجح مختصون أن يكون هذا "الارتباك" ناجما عن محاولة الحكومة التصدي لناشطين يدعون إلى الاحتجاجات.