وطنية معراب تُطيح بطائفية بعبدا

خاص اينوما | 06-09-2022

وصفت مرجعية دينية مسيحية ما أدلى به رئيس "القوات" سمير جعجع حول الصلاحيات الكاملة التي حوّلها التيار الوطني الحر في الثمانينات أولاً وفي عهد عون ثانياً، من قوّة حكم كاملة إلى وسيلة تدمير وتجويع، بأنّها المقاربة السليمة لمسألة الصلاحيات والحقوق والحضور داخل الدولة بعيداً عن الشعارات والحملات التكاذبية.

واعتبرت المرجعية في حديث لـ "إينوما" أنّ المقاربة التي أُعلنت من معراب جاءت من بعد وطني حريص على الدور الايجابي والفاعل للمسيحيين في الحكم بينما ما يتلطّى "الوطني الحر" خلفه ليس سوى وسيلة لتبرير الفشل في إدارة الدولة ومؤسّساتها عبر استغلال أبعادها الطائفية وفي غير مكانها.