الناتو: روسيا تشكل "تهديداً مباشراً" على "أمن" الحلف

عالميات | 29-06-2022

أكد الأمين العام لحلف شمال الاطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرغ، يوم الأربعاء، أن روسيا تمثل "تهديداً مباشراً" لأمن دول الناتو، المجتمعة في قمة في مدريد والتي تسعى إلى تعزيز جناح الحلف الشرقي ردا على العملية الروسية في أوكرانيا مضيفا أن التحالف يواجه أكبر تحد له منذ الحرب العالمية الثانية جرّاء الحرب في أوكرانيا.

وقال "سنقول بوضوح" خلال القمة التي ستراجع خارطة طريق الحلف للمرة الأولى منذ العام 2010، "إن روسيا تمثل تهديداً مباشراً لأمننا"، وفقا لفرانس برس.

وأضاف ستولتنبرغ لدى وصوله إلى قمة "الناتو" في مدريد أن قادة الحلف يجتمعون "في خضم أخطر أزمة أمنية نواجهها. ستكون هذه قمة تاريخية وتحولية".

وأوضح أن التحالف سيوافق على الردع ليتمكن من نشر المزيد من التشكيلات القتالية ونشر المزيد من المعدات الموجودة مسبقا في أوروبا الشرقية بحلول العام المقبل، وفقما نقلت "الأسوشيتد برس".

وأضاف ستولتنبرغ أن الناتو يقوم "بأكبر إصلاح شامل لدفاعنا الجماعي منذ نهاية الحرب الباردة".

وفيما يتعلق بموقف الحلف من الصين، قال ستولتنبرغ إن الصين ليست خصما للناتو، لكنها تشكل "تحديات لقيمنا ومصلحتنا وأمننا".

ومن المتوقع أن يلقي الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خطابا عبر دائرة تلفزيونية مغلقة إلى القمة في وقت لاحق من الأربعاء.

كذلك يتوقع أن ينشر القادة المفهوم الاستراتيجي الجديد لحلف "الناتو"، وهو مجموعة أولوياته وأهدافه، وتتكرر العملية مرة كل عقد.

وسيحدد الحلف نهج "الناتو" بشأن قضايا تتنوع ما بين الأمن السيبراني إلى تغير المناخ، إضافة إلى التوسع الاقتصادي والعسكري المتنامي للصين.

ويشارك قادة اليابان وأستراليا وكوريا الجنوبية ونيوزيلندا في القمة للمرة الأولى كضيوف، مما يعكس الأهمية المتزايدة لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ.