× عالميات متفرقات محليات Enooma Stars أسرار الصحف عناوين الصحف عناوين اميل العلية على مدار الساعة من دون تعليق أخبار محلية مقالاتنا أسرار شائعة مقالات مختارة لكل مقام مقال تكنولوجيا قضاء وقدر أفاق أخضر وأحمر
 
شارل جبور : لا قضاء منصف في البلد وباسيل هو صهر ميشال عون فقط
 
محليات | المصدر :الجديد - 2019-06-01
علق رئيس جهار الإعلام والتواصل في حزب القوات اللبنانية شارل جبور في حديث لـ”الجديد” على كلام أمين عام حزب الله حسن نصرالله مساء الجمعة، فاعتبر انه “ما من ‏حرب مرتقبة في لبنان فإيران أذكى من الذهاب الى الحرب، وهذا ‏مشهد تهويل لمعنويات الناس”.‏

ولفت الى أن “ما من مصلحة لتخريب البلد، فلبنان بمنأى عن هذه المواقف اليوم”.

وفي موضوع قضية الرائد سوزان الحاج، شدد على ان ” القرار القضائي أتى نتيجة التسوية بين القاضي بيتر جرمانوس واللواء عماد عثمان”. قائلاً: “الصورة في موضوع العيتاني – الحاج أظهر أنه ما من قضاء منصف في لبنان”.

وعلق على كلام وزير الخارجية جبران باسيل، معتبراً انه لا خوف على التسوية الرئاسية، مشدداً على أن رئيس التيار الوطني الحرً يشن حرب على كل الأطراف كل يوم، وقال: “باسيل أجبن من أن يصطدم مع حزب الله، فهو يخشى ويخاف منه”.

ورداً على سؤال ان الكثير من الناس يعتبر باسيل هو الأفضل في الساحة اللبنانية، قال جبور، “باسيل مثل الذي يكسر مزراب العين بالضيعة لكي يتكلم عنه الناس، فهو يصور نفسه هكذا، وحركته من دون بركة”.

 

وأشار الى أن “المشكلة هي في هذه الطريقة الفوقية من قبل فريق سياسي، وهذا الأمر لا يجوز اليوم كونه في السلطة ومن أتباع العهد، واستبق ذلك الفريق السباق الرئاسي، وهذا يخسر عهد ميشال عون، فالعين اليوم على الإصلاحات وليس من يخلف العهد”.

وتابع، “بالوجدان المسيحي، وبالتوصيف السياسي الوزير باسيل هو صهر ميشال عون فقط، أما لرئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع ورئيس الجمهورية ميشال عون مشروعية سياسيّة”.

وقال، “المشروعية السياسية لم يحصل عليها باسيل وهو يبحث عن المواجهة الغرائزية العنيفة لكي يحصل عليها، فيخترع الإشكالات مع الطرف المسيحي والطرف المسلم في لبنان”.

وأكد أن “المشكلة الجوهرية تكمن بأن التيار الوطني الحرّ يحول الإشكال الحكومية الى فتح لملفات الحرب الأهلية”.

وفي الملف الدولي أكّد جبور​ أن “عاجلاً أو آجلاً، ستجلس أميركا و​إيران​ على طاولة التفاوض لكن الرهان اليوم على الوقت من جهة واحتمال ألا يتمكن الرئيس الأميركي ​دونالد ترمب​ من تجديد ولايته للمرة الثانية، من جهة أخرى”، مشيرًا إلى “أننا أمام مشهد جديد في المنطقة والأميركان لا يريدون كسر التوازن السني-الشيعي والسعودي الايراني في المنطقة. وخلال المفاوضات، يجب إعادة النظر في ​الاتفاق النووي​ ووضع حدود لاستعمال إيران ​الصواريخ​ الباليستية وتحديد دور طهران في المنطقة لأننا في وضع خطير”.

وقال، “نحن أمام مشهد جديد في المنطقة وأوله نهاية دور إيران العسكري، فستبقى الأذرع الإيرانيّة في الشرق الأوسط ولكن بلا سلاح”.

وختم: “القوات هي النهج والكرامة وهي ضد التقسيم، القوات من قامت باتفاق الطائف ودفعت ثمن عدم اتفاقه، وقامت بمصالحة الجبل وباتفاق معراب، فحزب القوات اللبنانية هو جسر العبور والمصالحات”.

“عهد حزب الله” شبه انتهى >>

ما إنعكاسات 17 تشرين على «الحزب» و»التيار» وطنياً؟ >>

سمير جعجع الرابح الأكبر >>

القوات: اعتراضنا شكل مللاً لبعض الوزراء >>

“القوات”: الشعب لا يريد حكومة “كيف ما كان” >>

لماذا يحتاج جو معلوف الى قوة كبيرة تؤمن حمايته!؟ >>
فوز شركة ZR ENERGY بمناقصة استيراد البنزين بستاني: لن نشهد أزمة بنزين بعد اليوم >>
كلمة السرّ قبل الميلاد >>
حسن خليل: نحن مع الحريري وهو يبتعد >>
نادي القضاة: آن الأوان للاقتناع بمفهوم الدولة >>


على مدار الساعة من دون تعليق أخبار محلية اينوما ستارز مقالاتنا أسرار شائعة مقالات مختارة لكل مقام مقال تكنولوجيا قضاء وقدر أفاق أخضر وأحمر
جميع الحقوق محفوظة لموقع
Enouma 2019
Site By OSITCOM LTD