خلاف حول انعقاد مجلس الامن المركزي او المجلس الاعلى للدفاع والنتيجة لا امن ولا دفاع!

 
من دون تعليق | 2021-01-29
في حين قالت مصادر اعلامية ان رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب طلب دعوة المجلس الأعلى للدفاع الى اجتماع للبحث في الأوضاع الراهنة ولاسيما ما يجري في طرابلس، نشر مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية انّ العماد عون طلب انعقاد مجلس الامن المركزي لدرس الوضع الأمني في البلاد من خلال التقارير الميدانية التي تعدّها القوى الأمنية المعنية، المصادر المتابعة لاحظت ان الخلاف في وجهات النظر بين عون ودياب ادى مرة جديدة الى تعطيل عمل المؤسسات بسبب حجج واهية وتدفيع المواطن الثمن من امنه وصحته.
Toyota