اجتماعات مكثفة لمعالجة الكارثة الاقتصادية
 
محليات | 2019-11-09
عقدت سلسلة اجتماعات في القصر الجمهوري وبيت الوسط مع المعنيين بالوضع النقدي أعلن عن بعضها وأبقي بعضها الآخر بعيداً من الأضواء، وجرى الحديث عن لجوء المصارف إلى زيادة إجراءات الحيطة، الأمر الذي رفع منسوب القلق لدى المودعين، مصادر اعلامية اكدت ان هذا الأمر سيصار إلى معالجته، خصوصاً أن التصنيف الجديد لـ”موديز” لا يؤثر على أموال المودعين ولا حركة المصارف، إنما تأثيره ينحصر بالسندات بالعملة الصعبة في حال الذهاب إلى طرح سندات جديدة
أخبار ذات صلة

الافراج عن المحتجين الموقوفين في ثكنة الحلو >>

مَن سيَحْكُم بعد الإنتفاضة؟ >>

عمّار لـ«الجمهورية»: هــذا ما شعرت به بين المتظاهرين >>

بعد 34 يوماً... هذا ما حققته الإنتفاضة! >>

كم بلغت "قيمة الودائع" التي سُحبت من المصارف؟ >>

أهم الأخبار
الادعاء على وزراء اتصالات سابقين ومديري “ألفا” و”تاتش” ومدير “أوجيرو” >>
استفهامات حول مناقلات في «أوجيرو» >>
غارات إسرائيل في سوريا.. هجمات متكررة وأهداف إيرانية >>
ماذا لو كان جعجع رئيساً للجمهورية؟ >>
عن ثلثاء الغضب... «لو كان برّي يعلم» >>