حسن خليل: اعترضوا على مواد ولم يعترضوا على الموازنة

 
محليات | 2019-07-18
قال وزير المال علي حسن خليل خلال الجلسة المسائية لمناقشة الموازنة من مجلس النواب: "إن حصاد الموازنة بأرقامها لا يرضي طموحنا على الاطلاق، لكننا نرتضي أن نسميه بأفضل الممكن".

أضاف: "ليس صحيحا أن هناك كتلا ووزراء اعترضوا على الموازنة في مجلس الوزراء، وأقول الكلام بوضوح، فنحن من الذين اعترضوا على مواد، ولم يسجل أي فريق اعتراضا واضحا عليها كموازنة، لكن بعض التحفظات على المواد".

وتابع: "صحيح أن هناك فصلا بين السلطات، لكننا مستعدون إلى أعلى درجات التعاون لننتج أفضل صورة لموازنة تأتي في ظرف صعب يتسم بمؤشرات مالية واقتصادية في غاية الخطورة على كل الوطن. ومن خلال كلمات النواب، تبين كأننا امام موازنة لقيطة، وكأن احدا لم يشارك في صياغة بنودها وأرقامها.

 

وأردف: "هناك عين تراقب وأذن تسمع في الخارج تتطلع إلى ما سيصدر عنا في مجلس النواب وخارجه، وعلينا أن نعي تداعيات أي كلمة أو موقف عن وضع المالية العامة وتصنيف لبنان".