حتى الآن لا جلسة لمجلس الوزراء الأسبوع المقبل
 
من دون تعليق | 2019-07-07
كشفت مصادر متابعة للمشاورات التي تجري بعيدا عن الأضواء لإعادة الأمور إلى ما كانت عليه قبل حادثة قبرشمون أن لا حل يلوح في الأفق القريب وان جلسة مجلس الوزراء لن تعقد يوم الثلاثاء القادم اذا ما بقيت الأمور كما هي.

المصادر قالت لجريدة اينوما أن مغادرة الرئيس سعد الحريري الى الخارج وتأجيل مكتبه كل مواعيد يوم الإثنين تأتي في هذا السياق ملاحظة أن العلاقة بين الرئيس الحريري والوزير باسيل يشوبها بعض التوتر على خلفية الأحداث الأخيرة ومقاربتها المختلفة تماما من قبل الفريقين.

أخبار ذات صلة

جعجع وباسيل على الحَلَبة: يا راسي يا راسَك! >>

الحريري للمزايدين: «مِش مَبلوعة» >>

الحريري يرد على كلمات النواب >>

ألو جبران .. معك وليد! >>

“الاشتراكي”: نصرالله ينبش بالقبور اكثر من باسيل >>

أهم الأخبار
إيران تحتجز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز >>
ماذا حقق العسكريون المتقاعدون من مطالبهم حتى اوقفوا تحركهم؟ >>
بري لا أحد يقتحم المجلس إلا إرادة الله >>
حزب الله يرغم الموسوي على الاستقالة >>
استبعاد انعقاد الحكومة قريباً.. وما جديد حادثة قبرشمون؟ >>