ما يجمع الكتائب والتيار اكثر مما يفرقهما
 
من دون تعليق | 2019-06-08
استغرب مسؤول كتائبي سابق الضجة التي أثيرت حول مشاركة الوزير جبران باسيل في لقاء كتائبي في البترون مؤخرا. معتبرا لموقع اينوما أننا وان استثنينا شعار الله الوطن والعائلة يبقى ما يجمع الكتائب والتيار الوطني الحر اكثر بكثير مما يفرقهما.

فالحزبان برأي الكتائبي القديم تجمعهما نفس المبادئ المعلنة تقريبا وحتى طريقة الدفاع عن هذه المبادئ والحفاظ عليها تكاد تكون واحدة، من حيث ارتكازها على منطق حذف الآخر - كل آخر - من المعادلة السياسية.

المسؤول الكتائبي السابق كشف لإينوما أنه حضر لقاء البترون ولمس الانسجام بين الوزير باسيل والجو الكتائبي الحقيقي برأي المسؤول الكتائبي السابق

الكتائبي السابق ذكر بالتجارب السابقة للحزب والحالية للتيار وعدد من بينها الكثير من القواسم المشتركة.

أخبار ذات صلة

باسيل لتَصفير حصة "القوات" >>

الخطّ العوني >>

انتكاسة التسوية… “التيار” لم يلتزم و”المستقبل” لن يسكت >>

بعد الشمعونيّة والشهابيّة.. من هو الحزب الإصلاحي: «القوات» أم «التيار»؟ >>

المستقبل تيار واحد أو تياران؟ المواجهة مع الوطني الحر بين التصعيد والتبريد >>

أهم الأخبار
مجلس النواب "ينتخب" أعضاء المجلس الدستوري >>
ترامب يعد بحرب قصيرة مع إيران دون ارسال قوات برية >>
نواب يعترضون على المحاصصة فينسحبون >>
شهيب: أوقفنا 11 معلماً >>
سلامة من بعبدا: الاوضاع النقدية مستقرة >>