تخفيض الأجور حقيقة ؟ ماذا تقول الأرقام
 
من دون تعليق | 2019-05-16
لاحظ مراقبون أن عملية تخفيض الاجور جارية على قدم وساق، خلافا لما يصرّح به المسؤولون فحتى الآن، اقر مجلس الوزراء زيادة الحسومات التقاعدية من 6% الى 9% (اي اقتطاع 90 الف ليرة من كل مليون بدلا من 60 الف ليرة)، وتخفيض بدل النقل اليومي من 8 الاف ليرة الى 6 الاف (اي اقتطاع نحو 50 الف ليرة من الاجر).

بحساب بسيط: كل موظّف لا يتجاوز راتبه مليوني ليرة خسر حتى الآن 110 الاف ليرة اضافية، او 5.5% من الراتب، من جراء هذين التدبيرين فقط. المفارقة ان الوزن النسبي لهذه الخسارة على الاجور المتدنية اعلى من الاجور المرتفعة، على عكس المزاعم.

أخبار ذات صلة

سلامة: اللبنانيون في الخارج يتأثرون سلباً >>

العسكريون المتقاعدون لقطع الطرق المؤدية إلى بيروت الخميس >>

الأسواق قلقة من موازنة 2019.. الإجراءات غير كافية >>

“الكارثة الاقتصادية” تصدر بالأرقام >>

"رسم تشبيهي" لشبح الإنهيار: هذه شروط النجاة >>

أهم الأخبار
مجلس النواب "ينتخب" أعضاء المجلس الدستوري >>
ترامب يعد بحرب قصيرة مع إيران دون ارسال قوات برية >>
نواب يعترضون على المحاصصة فينسحبون >>
شهيب: أوقفنا 11 معلماً >>
سلامة من بعبدا: الاوضاع النقدية مستقرة >>