قيومجيان لـ"الجمهورية": لستُ خائفاً لكنني لم أشأ توتير الأجواء
 
محليات | المصدر :الجمهورية - 2019-05-15
قال وزير الشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان لـ"الجمهورية": "أنا اقول في داخل جلسة مجلس الوزراء ما أقوله في الخارج، ولستُ خائفاً لكنني لم أشأ توتير الاجواء لأسباب "بلا طَعمة". المهم انّ الرئيس سعد الحريري ووزير المال مقتنعان بالارقام التي اتفقنا عليها بالنسبة الى وزارة الشؤون، وبالتالي لماذا أخوض معركة في غير محلها.

أوضحتُ ما أردتُ للرأي العام، والزيادات التي طرأت على موازنة الشؤون هي رواتب والتزامات مع الجمعيات لأنّ السحب من الاحتياط لم يكن متوافراً بسبب نفاد الاحتياط والعملية كلها زادت بنسبة 7 مليارات ليرة، في المقابل خفضت من النفقات التشغيلية نحو 3 مليارات ليرة، وقمت بكل ما هو مترتّب علي".

أخبار ذات صلة

قيومجيان: لتعزيز ثقافة الدمج في مجتمعنا >>

قيومجيان: دفع الفصل الثاني من 2018 لـ”ذوي الإحتياجات الخاصة” خلال أيام >>

قيومجيان: جميعنا نسعى لإتمام العودة >>

قيومجيان: بعد التطبيل أسبوع لم يسألوا عن بروكسيل في جلسة الحكومة >>

قيومجيان: لمعالجة موضوع الاسلحة السويسرية >>

أهم الأخبار
قائد الحرس الثوري: ايران لا تسعى للحرب >>
الجبير يتهم إيران بالسعي إلى زعزعة الاستقرار في المنطقة >>
بكركي: كلام الاسمر يُفقد صاحبه حكمًا الاهلية للإضطلاع بمسؤولية تتعلق بالشأن العام >>
ما هي الأسباب الحقيقية وراء الحشد الأميركي في الخليج؟ >>
توقيف بشارة الاسمر والتحقيقات مستمرّة >>