البابا فرنسيس معزياً بالبطريرك صفير: كان "صانعاً حازماً للسلام" في لبنان
 
محليات | المصدر :وكالات - 2019-05-14
أبرق البابا فرنسيس معزيا بالبطريرك الماروني السابق نصرالله بطرس صفير الذي توفي فجر الاحد عن 99 عاماً، معتبرا انه كان "صانعا حازما للقاء والسلام والمصالحة".

وكتب البابا فرنسيس في برقية تعزية نشرت الثلاثاء "رجل حرٌّ وشجاع، قام الكاردينال صفير برسالته في إطار طُبع بالاضطرابات، وكان صانعًا حازمًا للقاء والسلام والمصالحة. مدافع غيور عن سيادة واستقلال بلده سيبقى شخصية عظيمة في تاريخ لبنان"، كما ورد على موقع الفاتيكان.

 
 

وأكد البابا أنه تلقى "بحزن" نبأ وفاة البطريرك الماروني السابق.

انتخب صفير في نيسان 1986 البطريرك السادس والسبعين للموارنة، أكبر طائفة مسيحية في لبنان، ثم قدّم استقالته في العام 2011 ليخلفه الكاردينال الحالي بشارة بطرس الراعي.

 

ولعب صفير دوراً بارزاً في تاريخ لبنان الحديث، لا سيما من خلال معارضته الشديدة للوجود والهيمنة السورية على لبنان ولاحتفاظ حزب الله بسلاحه.

أخبار ذات صلة

الراعي يدعو لإتاحة الفرصة لكل مواطنٍ كفوء لإمكانيّة المشاركة في خدمة الشّأن العام من دون شرط الانتماء إلى حزبٍ أو تكتّلٍ نيابيّ >>

بشارة الاسمر يزور بكركي ويؤكد على اعتذاره >>

هذا ما أنجزه صفير… وهذا ما أنجزه الراعي >>

بشارة الاسمر والخطيئة المستمرة >>

رحيل صفير وجدار العصبيّة الصلب >>

أهم الأخبار
ظريف: الولايات المتحدة تلعب بالنار >>
العسكريون المتقاعدون يعتصمون في ساحة الشهداء >>
ما هو حصاد زوار الرياض؟ >>
حزب الله يسحب قواته نحو الحدود السورية ـ اللبنانية >>
السنيورة: زيارة المملكة تأتي لتعزيز موقف رئيس الوزراء اللبناني >>