“المردة”: المصالحة عززت ظروف وصول فرنجية للرئاسة
 
محليات | المصدر :الشرق الاوسط - 2018-12-13
اعتبر القيادي في تيّار المردة النائب السابق كريم الراسي، أنه من الطبيعي أن يطمح كل من رئيس تيار المردة سليمان فرنجية ورئيس حزب القوات اللبنانية جعجع للوصول إلى رئاسة الجمهورية.

 

وشدد الراسي في تصريح لـ”الشرق الأوسط” على أن المعركة الرئاسية لا تهدد مصالحة بكركي لأنها أتت لصالح كلّ المسيحيين. وقال: “الوزير فرنجية لم يوقّع على مصالحة بكركي من أجل رئاسة الجمهورية، لكن هذه المصالحة عززت ظروف وصوله للرئاسة”.

وأكد أن فرنجية هو الشخصية المارونية الأقوى في هذه المرحلة، ويحظى باحترام كلّ مكونات فريقي (8 و14 آذار)، لكن بعد 4 سنوات لا أحد يعرف كيف تتقلّب الأمور.

 

وكشف الراسي أن تيّار “المردة” سيعمل بكل طاقته لإيصال فرنجية إلى رئاسة الجمهورية. وأضاف: “نحن مقتنعون بأنه الزعيم الذي يحمل مشروعاً إنقاذياً للبلد، وليس ممن يعدون الناس بالإصلاح والتغيير، وعند الوصول إلى السلطة تتبدد كلّ وعودهم وعهودهم”، لافتاً إلى أن فرنجية “قادر على معالجة الملفات الخلافية الداخلية، والتعاطي مع القضايا الإقليمية والدولية بكلّ مسؤولية وفاعلية”.

أخبار ذات صلة

فرنجية لايجاد حلول اقتصادية طويلة الامد لا تمس المواطن وتجنبنا فرض ضرائب على الشعب >>

ماذا يفعل سليمان فرنجية في السباق على الرئاسة؟ >>

"التقدمي الإشتراكي" من بنشعي: أبوابنا ليست مقفلة على لقاء مع فخامة الرئيس لكنه ليس مطروحاً الآن، وكانت مناسبة للتشاور مع سليمان فرنجية بما يحيط بنا۔ >>

فرنجيّة في بكركي.. عَرض رئاسي مختلف عن باسيل؟ >>

باسيل عينُه على جعجع... وهدفُه فرنجيّة! >>

أهم الأخبار
استمرار المواجهات في وسط بيروت >>
يتجمعون امام السراي في طرابلس احتجاجا على توقيف ربيع الزين >>
توقيف الناشط ربيع الزين في منزله >>
اتجاه عند غالبية القوى لإعادة تكليف الحريري >>
الاستشارات في موعدها وعون لحكومة تكنوسياسية >>