السيدتان عون وماكرون: لتبادل الخبرات بين البلدين في مجال معالجة التوحد
 
محليات | المصدر :وكالات - 2017-09-26
زارت اللبنانية الاولى السيدة ناديا الشامي عون، في اطار “زيارة الدولة” التي يقوم بها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الى فرنسا، عند الساعة الخامسة والربع بتوقيت فرنسا (السادسة والربع بتوقيت بيروت) قرينة الرئيس الفرنسي بريجيت ماكرون في قصر الاليزيه التي استقبلتها عند مدخل القصر.

وبعد المصافحة والتقاط الصورة التذكارية، انتقلت السيدتان عون وماكرون الى صالون لوحات الشخصيات، حيث عقدتا لقاء تناول العلاقات التاريخية التي تربط لبنان وفرنسا والقضايا ذات الاهتمام المشترك، لا سيما تلك التي تعنى بشؤون التوحد بشكل عام ودراسة سبل تأمين اندماج من يعانون منه في المراحل الخفيفة والمتوسطة في مدارس تدرس المناهج العادية من دون اللجوء الى انشاء مراكز خاصة قد تساهم بالمزيد من عزلتهم.

 

وشددت السيدتان عون وماكرون على اهمية تبادل الخبرات بين لبنان وفرنسا على الاصعدة كافة، ولا سيما منها الانسانية والاجتماعية.

ولبت كل من رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة السيدة كلودين عون روكز وقرينة وزير الخارجية والمغتربين السيدة شانتال عون روكز دعوة السيدة ماكرون للانضمام الى الاجتماع مع اللبنانية الاولى.

 

وفي ختام المحادثات غادرت السيدتان عون وماكرون قصر الاليزيه متوجهتين الى معرض يقيمه دار ازياء كريستيان ديور في متحف الفنون الجميلة.