رئيس افريقيا الوسطى يبدأ زيارة رسمية للبنان غدا بلقاء عون رئيس الجمهورية لوفد شركة PIERRE FABRE: الانتصار على الارهاب امر واعد
 
محليات | المصدر :وكالات - 2017-09-05
يبدأ رئيس جمهورية افريقيا الوسطى فوستين ارشانج تواديرا زيارة رسمية للبنان غدا الاربعاء، تلبية لدعوة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، يجري في خلالها محادثات رسمية مع الرئيس عون وكبار المسؤولين اللبنانيين وتستمر حتى صباح الجمعة.

ويرافق الرئيس تواديرا وفد رسمي يضم، وزير الخارجية شارل ارميل دوبان، وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية جان باتيست كوبا، المستشار الرئاسي محمدو تينغيري، المستشار الرئاسي لشؤون الاتصالات والتواصل في رئاسة الجمهورية موريس ويلفريد سيبيرو والمدير العام ل"مصرف افريقيا الوسطى" هيرفيه كوغباما.

وأعد للرئيس الضيف برنامج رسمي يستهله بلقاء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في القصر الجمهوري، عند الساعة السادسة والنصف عصر الغد، حيث تقام له المراسم والتشريفات. تعقد بعدها خلوة بين الرئيسين ثم ينضم اليها اعضاء الوفدين الرسميين اللبناني والافريقي.

وعند انتهاء المحادثات، يتحدث الرئيسان الى الصحافيين، ثم يقيم رئيس الجمهورية حفل عشاء رسمي على شرف الرئيس الضيف والوفد المرافق.

ويستهل الرئيس تواديرا اليوم الثاني من زيارته الرسمية بوضع اكليل من الزهر على نصب الشهداء وسط بيروت صباحا، على ان يلتقي بعدها رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس مجلس الوزراء سعد الحريري.

النائب ابي رميا ووفد شركة "PIERRE FABRE"
على صعيد آخر، استقبل رئيس الجمهورية وفدا فرنسيا من شركة "PIERRE FABRE"، ضم، رئيس الشركة ومديرها العام ايريك دوكورنو واعضاء من مجلس الادارة ووكيل الشركة في لبنان الدكتور وليد مروة من مؤسسة "MERSACO" يرافقهم النائب سيمون ابي رميا، عرضوا للرئيس عون "قرار الشركة افتتاح مكتب لها في بيروت كمركز اقليمي لمنطقة الشرق الاوسط".

وفي مستهل اللقاء، تحدث دوكورنو فشكر للرئيس عون استقباله الوفد، مطلعا اياه على "نشاطات الشركة التي تعنى بصناعة الادوية والمواد التجميلية"، مشيرا الى انها "افتتحت اولى فروعها خارج فرنسا، في لبنان في العام 1974 من خلال شراكة مع مؤسسة "MERSACO"، وتعود اليوم الى بيروت لتدشن مركزها الاقليمي لمنطقة الشرق الاوسط، الذي يغطي نحو 13 دولة في المنطقة، وهذا دليل ثقة بمستقبل لبنان، خصوصا وان الشركة توظف عددا من اللبنانيين من ذوي الاختصاصات المتعددة، وقد اثبتوا مهاراتهم في عدة ميادين".

رئيس الجمهورية
ورد الرئيس عون مرحبا بالوفد، منوها ب"القرار الذي اتخذته الشركة"، معتبرا انه "دليل اضافي على ثقة رجال الاعمال والاقتصاد بمستقبل لبنان، وبالاستقرار الامني والسياسي الذي ينعم به، خصوصا منذ الانتخابات الرئاسية وانتظام العمل المؤسساتي فيه، مما اعاد لبنان نقطة استقطاب".

واعتبر رئيس الجمهورية ان "الانتصار الذي حققه لبنان على الارهاب وانهى فيه وجود الارهابيين في منطقة جرود السلسلة الشرقية امر واعد وايجابي".

وفي ختام اللقاء، تم التقاط الصور التذكارية، وقدم دوكورنو لرئيس الجمهورية كتابا يؤرخ لاعمال الشركة ونشاطاتها. 

أخبار ذات صلة

عندما نام عون «قرير العين» >>

خـطأ قـاتل >>

الـرئيس القـويّ >>

خلفيات «الإنتفاضة» على عون >>

"حملة مفتعلة" على الرئيس عون؟ >>

أهم الأخبار
إسرائيل تعلن استهداف مواقع إيرانية وسورية قرب دمشق >>
نقيب المحامين يتفقد الموقوفين في ثكنة الحلو >>
بين المتظاهرين ومكافحة الشغب في رياض الصلح >>
خلل أمني خطير في واتساب .. وطريقة سهلة لتجنبه >>
السيد نصح بري بتأجيل الجلسة >>