مصادر “القوات”: مؤتمر جعجع الصحافي يتوّج مرحلة نضالية طويلة حققت النتائج المرجوّة
 
محليات | المصدر :الجمهورية - 2017-06-16
قالت مصادر “القوات اللبنانية” لـ”الجمهورية” انّ “التوافق الذي حصل على قانون الانتخاب هو إنجاز وطني حقيقي والأول من نوعه منذ العام 1990، و”القوات” لم تترك مناسبة ومحطة ووسيلة إلّا ودفعت في اتجاه إقرار قانون جديد يعيد تصحيح التمثيل والشراكة والمساواة ويزخّم الحياة السياسية.

وبالتالي، فإنّ المؤتمر الصحافي الذي سيعقده اليوم رئيس الحزب سمير جعجع يندرج في هذا الإطار بالذات لجهة تظهير أهمية قانون الانتخاب في التركيبة المجتمعية اللبنانية، وكذلك تظهير الدور الذي أدّته “القوات” لتحقيق هذا الهدف الذي يعيد الاعتبار الى “اتفاق الطائف”.

وأكدت المصادر نفسها انّ المؤتمر الصحافي لجعجع “يأتي تتويجاً لمرحلة نضالية طويلة حققت النتائج المرجوّة، وبالتالي سيضيء على المراحل التي اجتازتها “القوات”، ويعرض للصعوبات التي واجهتها والظروف التي دفعتها الى إطلاق مبادرتها، والإجابة عن بعض التساؤلات، والتشديد على أهمية هذا الإنجاز الذي أثبت للمرة التالية بعد انتخاب الرئيس ميشال عون انّ اللبنانيين قادرون على صنع استحقاقاتهم الوطنية من دون تدخلات خارجية من خلال تسويات تعكس التوازن القائم.

ويأتي المؤتمر ليطوي صفحة النضال تحقيقاً للقانون، ويفتح صفحة ترجمة هذا القانون تمثيلاً صحيحاً على أرض الواقع من خلال تزخيم الماكينة الانتخابية “القواتية” التي ستواصل ورشتها الانتخابية مع فارق انها تعمل هذه المرة على أساس قانون واضح وتوقيت معروف”.

أخبار ذات صلة

ماذا لو كان جعجع رئيساً للجمهورية؟ >>

جعجع : لا علاقة بين ما يجري في لبنان والعراق >>

التغيير في المؤسسات الدستوريّة دفعة واحدة ممكن أن يكون مغامرة كبيرة جداً جداً >>

جعجع يدعو الى حكومة تضم مستقلين لهم مصداقية >>

جعجع يعلن استقالة وزراء القوات من الحكومة >>

أهم الأخبار
الادعاء على وزراء اتصالات سابقين ومديري “ألفا” و”تاتش” ومدير “أوجيرو” >>
استفهامات حول مناقلات في «أوجيرو» >>
غارات إسرائيل في سوريا.. هجمات متكررة وأهداف إيرانية >>
ماذا لو كان جعجع رئيساً للجمهورية؟ >>
عن ثلثاء الغضب... «لو كان برّي يعلم» >>