الأخبار : ‎أيام الاسئلة الكبرى؟ /  استقالة حكومة او هزيمة سلطة او سقوط للنظام. ما جرى ويجري، منذ انفجار الرابع من آب، يقود الى الاسئلة الكبرى ‏امام الناس جميعاً، مواطنين ومسؤولين... ومتآمرين ايضاً. وهي اسئلة تخص الخارج المهتم بخلاص لبنان، او ذاك ‏الباحث عن فرصة لتدميره نهائياً‎. 
 
نداء الوطن : منظومة 8 آذار "تخلخلت"… دياب "وراءنا" ‏والمجلس "أمامنا‎"!‎ ‎العالم يهبّ لنجدة اللبنانيين… ومشاركة عون "بروتوكولية‎"‎ / بينما كانت الدول المانحة تعلن تباعاً حجم مساعداتها الإغاثية للشعب اللبناني، كان "مشط" ‏حسان دياب الحكومي تتساقط أسنانه توالياً في بيروت على وقع استقالات وزارية أِشبه ‏بالانشقاقات التي تحصل في الأنظمة البائدة، حتى كاد الوزراء المنشقون يخرجون ‏بتسجيلات مصوّرة يستعيدون فيها مشهدية: "أنا فلان الفلاني أعلن استقالتي وهذه ‏هويتي"…
 
الجمهورية : الحكومة في مدار الاستقالة.. ومؤتمر باريس يدعم ‏اولياً بـ 300 مليون دولار / على وقع المؤتمر الدولي لدعم لبنان الذي نظمته باريس وقرّر تقديم نحو 300 مليون دولار ‏مساعدة سريعة لـ"الشعب اللبناني"، بعد الإنفجارالزلزال الذي دمّر مرفأ بيروت وأجزاء كبيرة ‏منها، تصدّعت الحكومة بترددات هذا الزلزال، حيث استقال وزراء فيها تحت وطأة ضغوط ‏عليها لدفعها إلى الإستقالة، في ظلّ توقّعات أن تستقيل في أيّ وقت هذا الأسبوع، ‏خصوصاً بعدما دعا رئيس مجلس النواب نبيه بري إلى جلسات مفتوحة للمجلس إبتداء من ‏الخميس المقبل لمناقشتها على "الجريمة المتمادية التي لحقت بالعاصمة والشعب ‏وتجاهلها"، ما أثار الخشية من إسقاطها بنزع الثقة منها‎.‎ 
 
النهار : تحالف العهد "الحزب" يهدد البلاد بالانفجار الكبير / ان كان ساور بعض الأوساط السياسية والشعبية ظن عابر في أيام نكبة الانفجار المزلزل ‏منذ 4 آب حتى البارحة ان الاستجابة السلطوية للتداعيات المخيفة التي خلفها الانفجار على ‏كل المستويات والتي توازي آثار حرب طويلة ستتسم بخطوات استثنائية وجذرية من شأنها ‏ان تفتح مسارا تغييرا حقيقيا في لبنان، فان تطورات اليومين الأخيرين ولا سيما منها امس، ‏خذلت المراهنين على هذه الأوهام.
 
الشرق الأوسط: ماكرون: لبنان ليس وحيداً وأزمته أخلاقية سياسية / في أول زيارة لمسؤول غربي إلى لبنان بعد الانفجار الذي هزّ بيروت، وصل أمس الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون متضامناً ومؤكداً أن "لبنان ليس وحيداً"، والتقى المسؤولين اللبنانيين، وجدّد المطالبة بضرورة تنفيذ الإصلاحات. 
 
الجمهورية: ماكرون نصحَ بحكومة وحدة وطنية والرؤساء أيّدوا.. /  بَلسمت زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الخاطفة والسريعة إلى لبنان جروح اللبنانيين البالغة من جرّاء المجزرة التي خلّفها الانفجار - الزلزال، وعلى رغم عمق المأساة اللبنانية إلّا انّ الشعب اللبناني وجد في هذه الزيارة سنداً وأملاً وثقة لا يجدها في المسؤولين الذين يعتبرهم في غربة عنه وأصبح في موقع الإدانة لهم.
 
نداء الوطن: إيران تجيّش إعلامياً ضد الرئيس الفرنسي… والعبرة في كلام نصرالله اليوم / أن يسمع ويرى أي رئيس دولة في العالم كيف قوبل رئيس دولة أخرى في شوارع عاصمته بالأحضان على وقع رفع مواطنيه الأيادي والهتافات طلباً للنجدة والخلاص من حكامهم، وأن يصل يأس بعض اللبنانيين إلى تفضيل عودة "الانتداب" على أن يبقوا تحت سطوة سلطتهم القائمة، فتلك ليست نهاية العالم بل هي حتماً نهاية العهد العوني وبئس المصير…
 
النهار: 8 ساعات تاريخية لماكرون المنقذ تزلزل السلطة / يصعب وصف الساعات الثماني التي أمضاها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في بيروت أمس باقل من كونها زيارة خارقة لئلا نقول تاريخية .
 
الشرق الأوسط: لبنان يعلن "الطوارئ" أسبوعين... وبيروت في عهدة الجيش فرض الإقامة الجبرية على مسؤولي المرفأ... ومطالب بمشاركة دولية في التحقيقات /  أعلنت السلطات اللبنانية أمس حالة طوارئ في بيروت لمدة أسبوعين قابلة للتجديد، وفوضت الجيش اللبناني بتولي صلاحية المحافظة على الأمن، كما أعلنت العاصمة مدينة منكوبة، بينما لا تزال التحقيقات قائمة لمعرفة ملابسات الحادث، وسط دعوات لمشاركة دولية في التحقيقات، في مقابل إعلان الحكومة عن فرض إقامة جبرية على "كل من أدار عملية التخزين وحراسة وتمحيص ملف العنبر 12" الذي وقع فيه التفجير. 
 
الجمهورية: بيروت بيد الجيش.. والاقامة الجبرية "للمـــخزّنين".. و5 أيام لكشف "المجرمين"! / علم لبنان مُنكّس فوق أنقاض عاصمته المنكوبة التي تغيّرت معالمها بالكامل، وفوق جثامين شهدائها الـ135، وآلام جرحاها الخمسة آلاف، وعشرات المفقودين، والذين انهارت منازلهم وأصبحوا بلا مأوى في بيروت الحزينة، التي كانت وستبقى "ست الدنيا"، ولا بد لها من أن تقوم من تحت الرماد، وتعود كما كانت دائماً عروس العواصم الأجمل في هذا الشرق.